تابعوا الحجة

26 أيار 2017

على مدار سنوات حياتها الطويلة، كانت الحجة شاهدة على الكثير من التاريخ الفلسطيني. فعندما كانت صغيرة، اقتُلعت من منزلها خلال الحرب العربية الإسرائيلية عام 1948. وكان على عائلتها أن تفر مرة أخرى عندما وصل نزاع عام 1967 إلى عتبة بيتها. وعلى مدار عقدي السبعينات والثمانينات من القرن الماضي، شاهدت العالم المحيط بها غارقا في حروب أهلية ونزاعات. وجلب عقد التسعينات آمالا جديدة بأفق سياسي جديد، ما لبث أن انطفأت جذوته في العقد الأول من القرن الحالي في الوقت الذي ارتفع فيه الجدار الفاصل وأغلقت فيه الحدود. إلا أنه وخلال كل هذا – خلال خمسين سنة من الاحتلال – بقيت الحجة صامدة كرمز للصمود، العائلة والدفء والأمل للجميع. تابعوا الحجة وهي تسير جنبا إلى جنب مع الأونروا لإحياء الذكرى الخمسين للاحتلال.

#لاجئين_للآن

أقرأوا المزيد: https://www.unrwa.org/ar/StillRefugees